alqueriaderosales.org | Jutba 6: La rectitud
17152
post-template-default,single,single-post,postid-17152,single-format-standard,ajax_fade,page_not_loaded,,side_area_uncovered_from_content,qode-theme-ver-9.1.2,wpb-js-composer js-comp-ver-4.11.2.1,vc_responsive

Jutba 6: La rectitud

20 Abr Jutba 6: La rectitud

الحمد لله الذي أمر عباده بالاستقامة, وبشر من استقام بالسلامة, وعدم الخوف في الدنيا وعدم الحزن يوم القيامة. أحمده تعالى وأشكره، وأستعينه وأستغفره، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، لا فوز إلا في طاعته، ولا عز إلا في التذلل لعظمته، ولا غنى إلا في الافتقار إلى رحمته. وأشهد أن سيدنا محمدا عبده ورسوله, من شيبته آية الاستقامة, وأحب من العمل استمراره ودوامه، صلى الله عليه وسلم وعلى آله الطيبين الطاهرين وصحابته الغر الميامين، ومن دعا بدعوته وعمل بسنته ونصح لأمته إلى يوم الدين.

أما بعد! أيها المسلمون! فأوصيكم بتقوى الله فإنها أفضل زاد, وأحسن عاقبة في معاد.

عباد الله! أول دعاء ورد في القرآن الكريم. :{اهدنا الصرط المستقيم}. وهو الدعاء الوحيد الذي أوجب الله على كل مصل أن يدعو به في كل صلاة حتى تصح، لأن المسلم في أمس الحاجة إلى الاتصاف بالهداية والإستقامة إلى الممات. والاستقامة عين الكرامة المفضية إلى السلامة والسعادة والفلاح في الدنيا والآخرة. وهي: كلمة جامعة تشمل الدين كله. وتقتضي التمسك والثبات على القيام بالأوامر واجتناب النواهي في الأقوال والأفعال والنيات. بلا إفراط ولا تفريط، ولا طغيان ولا انحراف. عن سفيان بن عبد الله قلت يا رسول الله قل في الإسلام قولاً لا أسأل عنه أحدا غيرك! قال: {قل آمنت بالله ثم استقم}م. وهي: المهيع اللاحب الذي نهجه مَن قبلنا من الأنبياء والصالحين. :{فاستقم كما أمرت بصير} هود 112. عمر: الاستقامة: أن تستقيم على الأمر والنهي ولا تروغ روغان الثعلب. وأصل الاستقامة استقامة القلب، فمتى استقام القلب استقامت الجوارح ، فالقلب هو ملك الأعضاء، و هي جنوده فإذا استقام الملك استقامت جنوده ورعاياه، و أعظم ما يراعى استقامته بعد القلب من الجوارح اللسان فإنه ترجمان القلب والمعبِّر عنه. :{لايستقيم إيمان عبدٍ حتى يستقيم قلبه ولا يستقيم قلبه حتى يستقيم لسانه ولا يدخل الجنة حتى يأمن جاره بوائقه} أحمد. أنس. :{إذا أصبح ابن آدم فإن الأعضاء كلها تُكفِّر اللسان ـ تتذلل له ـ فتقول اتق الله فينا فإنما نحن بك فإن استقمت استقمنا وإن اعوججت اعوججنا} الترمذي عن أبي سعيد. وما نشاهده من الإفساد في الأرض وإزهاق الأرواح ـ وأحيانا باسم الدين ـ أصله انحراف في الفكر، ثم تحريض باللسان، ثم تنفيذ للإجرام، والعياذ بالله.

وأما الإستقامة فإنها تثمر: طمأنينة القلب، وراحة البال، ومحبة الناس واحترامَهم، وتحجزُ صاحبها عن المعاصي. وأهلُ الإستقامة يبشرهم الملائكة عند الموت ألا يحزنوا على ما تركوا من أمور الدنيا من الأموال والأولاد، وعند البعث ألا يخافوا مما قدموا عليه من أمور الآخرة، لأن الله وعدهم بالخلود في دار كرامته ولهم فيها ما تشتهي أنفسهم، وتلذ أعينهم. :{إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل رحيم} فصلت 30. :{إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا فلا خوف يعملون}الأحقاف 13.

ومن وسائل الثبات على الاستقامة: اختيار الصحبة الصالحة: {الأخلاء يومئذتحزنون} الزخرف67. :{إنما مثل الجليس الصالح وجليس السوء كحامل المسك ونافخ الكير , فحامل المسك إما أن يحذيك وإما أن تبتاع منه وإما أن تجد منه ريحا طيبة , ونافخ الكير إما أن يحرق ثيابك وإما أن تجد ريحا خبيثة} خ م عن أبي موسى.

ما أفلح من أفلح إلا بمخالطة المفلحين، ولا فسد من فسد إلا بمخالطة المفسدين.واختر لصحبتك من أطاعاولا عيش إلا مع رجال قلوبهم*تحن إلى التقوى وترتاح للذكر. جعلني الله وإياكم ممن ينتفع بمواعظه, ويعمل لحظه وسعادته, وممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه, أولئك الذين هداهم الله وأولئك هم أولوا الألباب، ونسأله تعالى أن يرزقنا الاستقامة والثبات على دينه، والاعتصام بحبله….

الحمد لله رب العلمين…….

إذا كانت الإستقامة هي الثباتَ على الصراط السوي من غير انحراف عنه يمْنة ولا يسْرة، واعتدالا ووسطا بين الغلو والتقصير، فإن الطغيان تجاوز وإفراط وتعد لحدود الله وتقصير في الواجبات، وإمعان في الباطل فهو نذير شؤم لأهله في الدّنيا، وانحراف في الفكر، وانتكاسة في التصور، ولا يغني عنهم فتيلا في الآخرة وكما يكون في الأفراد يكون في الجماعات، وهو من صفات الكفّار والمنافقين، ويستوجب غضب اللّه وكراهية العباد، ويتولد عنه فساد الأفراد والمجتمع، ومؤذِنٌ بالخراب والدمار والخسران في الدّنيا والآخرة.

يظن بعض الناس أن الطغيان لا يوصف به إلا الذين يقتلون ويذبحون ويدمرون ويعيثون في الأرض فسادا، فأولئك مجرمون حقا ولكن هناك من يحمل طغيان الفكر بين جوانحه، ولا يمنعه من تنفيذه إلا عدم القدرة على ذلك،  فهو غريزة مدفونة في النفوس، قابلة للانفجار، متى ما توفرت أسبابها، فمنها الباطنية والخارجية: كالكبر والإستعلاء. :{إن فرعون علا …} القصص 4. :{واستكبر هو وجنوده…} القصص 39. العجب بالقوة المادية والمعنوية. :{فأما عاد فاستكبروا }فصلت 15. الحقد والحسد: {أم يحسدون الناس على ما آتاهم الله من فضله} النساء 54. والخارجية: الملك والسلطة:{ألم تر إلى الذي حاج في ربه…} المال :{كلا إن الإنسن ليطغى…} العلق 6. وسنة الله في الطاغين واحدة فقد أهلك الله كثيرا من الطغاة وجعلهم عبرة لغيرهم. :{ألم تر كيف فعل ربك بعاد لبالمرصاد}. يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك. الله ثبتنا بالقول الثابت…….

هذا وخير ما نختم به الكلام، ونجعله مسك الختام، أفضل الصلاة وأزكى السلام، على نبينا محمد خير الأنام.

مسجد الورود

cropped-Azzagra-Logo-Only-.-Colour-.-Transparent-.-RGB.jpg

ROSALES MOSQUE

No Comments

Sorry, the comment form is closed at this time.